الشغف

Written by  أيمن ثابت
Published in كرة القدم
الإثنين, 11 نيسان/أبريل 2016 11:44
Rate this item
(0 votes)
الشغف الشغف الشغف

Advertisement

"كره القدم لا تساوى شئ بدون الجماهير" جوك شتاين المدرب التاريخى لسيلتك الاسكتلندى عن اهميه الجماهير فى كره القدم.

الزمالك بدأ اللقاء ب 4-2-3-1 من خلال الشناوى وطلبه وكوفى وجبر وجابر ثم ثنائى وسط ملعب مدافع طارق حامد ومعروف يوسف وثلاثى خلف المهاجم محمد ابراهيم وحفنى وحازم امامهم مهاجم وحيد كهربا.

قام ماكلييش بتغيير طريقه اللعب التى اعتمد عليها فى الفتره الاخيره باللعب ب 4-2-2-2 والاعتماد على الاختراق من العمق بالتحول الى 4-2-3-1 مع فتح الملعب عرضيا بتواجد حازم امام ومحمد ابراهبم على خطوط الملعب والاختراق من الاجناب مع اعتماد الزمالك على جهه محمد ابراهيم فى الشوط الاول.

ماكلييش اعتمد على الدفع بكهربا كمهاجم بدلا من مايوكا لاستخدام سرعته فى ضرب خطوط دفاع بجايا البطيئه مع وجود تحفظ مبالغ فيه فى توزيع ادوار ثنائى نصف الملعب بعدم القاء اى واجبات هجوميه لمعروف يوسف والزامه بالبقاء بجوار طارق حامد وتكلفته بمهام دفاعيه ومن هنا يأتى السؤال , اذا كان اسلوب ماكلييش يعتمد على اللعب بثنائى وسط ملعب ذو ادوار دفاعيه بدلا من توزيع الدور الدفاعى والهجومى على كل منهما فلماذا اذا يقوم طارق حامد ببناء الهجمه فى ظل وجود معروف يوسف بجواره مع عدم تقدمه للامام!!؟.

الزمالك قدم مباراه قليله المستوى على صعيد التنظيم الهجومى داخل الملعب او عند بناء الهجمه فبدايه المباراه كانت جيده من قبل الزمالك فى اول ربع ساعه بوصول سريع للمرمى من جهه محمد ابراهيم مع ضغط عالى على الخصم عند فقد الكره لاسترجاع الكره من جديد , على اثر ذلك وصل الزمالك الى مرمى بجايا فى اكثر من كره خطيره فى بدايه المباراه ولكن لم يستطع ابراهيم و كهربا ( لفقدانه مواصفات رأس الحربه الاساسيه فى التعامل مع الكرات العرضيه ) فى التعامل مع الهجمات التى سنحت لهم.

قلت محاولات لاعبى الزمالك على المرمى بعد ذلك مع بعد محمد ابراهيم عن مستواه وعدم مساعده طلبه له فى الجهه اليمنى فى الحاله الهجوميه وغياب دور الجبه اليمنى مع بقاء حازم بجوار الخط وعدم الدخول للعمق وترك مساحه التقدم لجابر مما قلل من تواجد جابر فى الحاله الهجوميه, بالاضافه الى خروج كهربا الكثير الى الاطراف مما قلل من كثافه الزمالك الهجوميه فى العمق مع استلام لاعبى الزمالك الكره من وضع ثبات وعدم وجود تحرك بدون كره مما سهل مهمه دفاع بجايا الضعيف مع اعتماد الزمالك شبه الكلى بعد ذلك على حفنى فى ايصال الزمالك الى مرمى المنافس , بالفعل استطاع حفنى كعادته فعل ذلك ولكن غابت عنه اللمسه الاخيره فكانت معظم تمريراته الاخيره خاطئه.

مع غياب الضغط من لاعبى الزمالك على المنافس ولعب الفريق على مسافه اكثر من 50 متر مما سبب تباعد وفصل الخطوط مع وجود مساحات كبيره بين خط الوسط والدفاع فى العمق لم يستغلها بجايا لندره تواجده الهجومى واعتماده اللعب على الدفاع مع الهجمات المرتده التى كانت خطيره بعض الشئ مع لعب بجايا على الاطراف واستغلال المساحه الكبيره بين ظهيرى الطرف والجناحات ولكن لم يصلوا الى مرمى الشناوى كثيرا مع دعم معروف الاكثر استخلاصا للكره مع حامد اصحاب المهام الدفاعيه.

تغييرات ماكلييش جاءت متأخره كالعاده بحدوث تغيير مذدوج بخروج كل من كهربا ومحمد ابراهيم ونزول حمودى وباسم مرسى ثم نزول مايوكا بدلا من حفنى وتحويل طريقه اللعب الى 4-4-2.

تغييرات ماكلييش منذ قدومه الى الزمالك دائما ما كانت فى الرباعى الهجومى وهو ما يعبر عن حاله الزمالك الهجوميه سواء على المستوى الجماعى بلعب كرات تم التمرن عليها والتحرك بدون كره او فرديا مع غياب محمد ابراهيم وشيكا عن مستواهم وحمودى الذى قد تكون بدايته الفعليه مع الزمالك قد حان اوانها وهو ما على ماكلييش اعاده النظر فيه والعمل على تحسين تنظيم الزمالك الهجومى وايجاد اسلوب لعب محدد داخل الملعب.

أيمن ثابت


Advertisement


zamalek.tv

Connet With Us

اتصل بنا

Tel: 00201001230617

Email: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

Website: http://www.zamalek.tv

 

Our Sponsors