البحث عن اللاعب " البوكيمون " !

Written by  علاء عطا
Published in المقالات
الأربعاء, 13 تموز/يوليو 2016 22:58
Rate this item
(3 votes)
البحث عن اللاعب " البوكيمون " !

Advertisement

يعيش العالم حالياً هوس لعبة " البوكيمون " التى يطول شرحها لكن باختصار هى لعبه البحث عن شخصية كارتونيه ومطاردتها بفتح الكاميرا وال " جى بى اس " على الموبايل والبحث عنه فى اماكن المدينة،اللعبه حققت جدل رهيب واصبحت حديث الساعة!

قد تكون اللعبة ظهرت فى الوقت الحالى ولكنها لعبة مصرية خالصة يعيشها الجمهور المصرى منذ اعوام وتحديداً فى كرة القدم،البحث عن اللاعب "البوكيمون"! ذلك اللاعب الذى يخرج ليعلن زملكاويته او اهلاويته،ويخرج صوره وهو بتيشيرت " فينيسيا " وكوتشى باتا فى صغره على الفيس بوك ويبدأ فى التفاعل فى نهاية كل موسم مع انجازات احد القطبين او الدفاع عن الاخر حتى يبدأ فى استقطاب جمهور معين ممن يحبون هذه النوعيات من اللاعبين وفجأة يتحول الى " بوكيمون" مفترس!

يتألق اللاعب فى موسم فيصبح مطمع للقطبين،وبدلاً من تحقيق حلم حياته في صفحات السوشيال ميديا،يبدأ فى التلاعب بالفريقين لتحقيق اعلى مكسب له مادياً ويتناسى ما كتبه من قبل ويبقى لعبه فى يد وكيله الذى يسعى لتحقيق المكسب الاكبر ويبدأ القطبين فى استعطافه ثم الذهاب له ثم مطاردة هذا البوكيمون النادر!

لا يوجد لاعب يستحق ان يصبح بوكيمون فى مصر،فالمستويات اصبحت متشابهه والفلته  يظهر سريعاً ولكن حتى هذه النوعية قد تصبح مجرد " تخمة " فى قائمة اى فريق، بوكيمون العام الماضى كان احمد الشيخ الذى سيتناساه الجميع بمرور الوقت وابواب الجزيرة اصبحت تمهد بخروجه والان نجد ميدو جابر بوكيمون هذا الموسم وكأننا نبحث عن خليفة رونالدينيو.

اوجه كلامى لمن يمسك زمام امور التعاقد فى الزمالك،ابحثوا فقط فى صفقات العام الماضى، الموضوع ليس "كم" بقدر ما هو "كيف"ابحثوا عمن يحلل اداء وخلل مراكز الزمالك بشكل حقيقى،حللوا مستويات اللاعبين وارقامهم وقارنوهم بمن تتهافتون عليه بدون داعى،اعرفوا من اين يأتى خلل المراكز الواضحه فى الفريق والتى بمعالجتها سيتغير خطط وتحركات اللاعبين فموسم كامل بدون اطراف تسبب فى اعباء رهيبه لصناع اللعب وفى النهاية بدأ صناع اللعب يتساقطون واحد تلو الاخر.

قبل ان تستغنوا عن كهربا او تعيروه اعرفوا ارقام اللاعب واعرفوا الخلل الواضح عنده فى التصرف النهائى بالكرة وعالجوه فالقائمة الافريقية لا تتحمل المزيد من الخسائر،ابحثوا عن اللاعب الذى يعوض خللك،لا تحولوا من له قيمة ومن ليس له الى " بوكيمون" سخيف تطارده بطريقة صبيانيه بين اعلان حبه لتراب النادى وبمجرد اغراءه بمليم زائد يبدأ فى المساومة،نعم الاحتراف بلا قلب او انتماء ولكن هناك عقل ومنطق ليس فى اغراء اللاعب ولكن بعدم الوصول الى الهروب والاختفاء و و و لمجرد انه يسير خلف وكيل!

الزمالك تحتاج قائمته هذا الموسم الى ذكاء فى الاختيارات واوليات وذكاء فى الشراء والاعارات مع تلاحم المواسم بالمباريات الافريقية،لابد من الوصول لسد الخلل فى الاماكن الواضحه ثم وضع احتياطى مناسب ثم تدعيم المراكز المكتمله بمواهب يحتاجها الفريق والبحث عن اكثر 4 اسماء نحتاج ان تقيد افريقياً،ولكن بهذه الطريقة سنجد انفسنا نطارد كم من البوكيمون لا حصر له!

اخيراً،الموضوع يحتاج لمقالات ولكن اتمنى ان ندرس اصل البوكيمون الذى نطارده لاننا نمتلك قصص مشابه،فميدو جابر كان لاعب مغمور فى الالومنيوم العام الماضى والان وصل للملايين ونحن نمتلك قصة مشابهه لمصطفى فتحى القادم من شربين،لابد ان يغير الزمالك سياسته فيبحث عن الجاهز وعن الموهبه المغموره،عين الكشاف واللماح لمثل هذه النوعية من اللاعبين ومعرفة كيفية اعارتها لاكتساب الموهبه وجنى ثمارها بعد ذلك فمن رشح فتحى هو محمد صبرى فأين صبرى من اختيار اللاعبين فى الزمالك؟بالتأكيد خارجه لانه لا يمتلك كاريزما الصور والتويتات العميقه وسنجد من يختار دوماً  اللاعبين ويتعاقد معهم من يضحك على اشباه المشجعين،اعقلوها قبل ان نلهث خلف بوكيمونات مترهله! 


Advertisement


Read 35681 times

zamalek.tv

Connet With Us

اتصل بنا

Tel: 00201001230617

Email: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

Website: http://www.zamalek.tv

 

Our Sponsors