الى السوشيال ميديا ... تجربة ماكليش فى الافق

Written by  رامى عادل
Published in المقالات
الجمعة, 21 نيسان/أبريل 2017 14:23
Rate this item
(0 votes)
الى السوشيال ميديا ... تجربة ماكليش فى الافق

Advertisement

انتهى لقاء طلائع الجيش فى الجوله الرابعه والعشرين من الدورى المصرى بفوز الزمالك بثلاثيه نظيفه وسط تفائل كبير واستبشار عظيم من قطاع عريض من جمهور الزمالك بما هو قادم فى مسيرة الزمالك فى التأهل للكونفدرالية أو الفوز بكأس مصر وربما دورى ابطال افريقيا لم لا ؟!

ربما ظروف مشابهه بشكل كبير جدا الى فترة الاسكتلندى " اليكس ماكليش " الذى قدم فى فبراير 2016 خلفا لميدو ,, الذى تسلم فريق مهلهل دفاعيا مفكك خططيا ومهزوم نفسيا من رئيس ناديه وجمهيره قبل الخصوم ,, استلم المهمه الاسكتلندى ووضع امامه اولويات من اهمها استعادة الثقه للفريق وترتيب اروقة غرفة الملابس وعزل فريق الكرة عن الاداره , اولى المباريات التى خاضها مالكيش كانت امام يونيون دوالا الكاميرونى وفاز الزمالك بأداء خططى جيد وقتها والتزام دفاعى من الاطراف واهمهم كان شيكابالا والتزام شيكابالا الدفاع - امر لو تعلمونه عظيم- خرج الجميع وقتها ليحكم بسرعه على الاسكتلندى بأنه مدرب جيد وسرعان ماظهرت بصماته بوضوح على الفريق ,,, ثم مضت ايام بعدها ليلتقى الزمالك بالانتاج الحربي فى الدورى المصرى والفارق بين الاهلى والزمالك وقتها لايزيد عن 6 نقاط وهُزم الزمالك يومها 3/1 ليظهر للجميع يومها ان الزمالك يحتاج للعمل الدؤوب من المدرب مع اللاعبين لاصلاح ما أفسده حقبة ميدو وكثرة تغير المدربين بعد رحيل البرتغالى فيريرا .

مرت الايام ونجح ماكليش في قيادة الفريق الي دور المجموعات لدوري أبطال إفريقيا، الا أن نتائجه محلياً ساءت بشكل مفاجئ ليقرر رئيس النادي الإطاحه به تحت ضغوط الجماهير المتحمسه للاداء الجيد و"السيكسي فوتبول" واصدقاء اللاعبين على السوشيال ميديا بعد 69 يوماً خاض فيها 10 مباريات، حقق الفوز في 6 مباريات منها وتعادل في مبارتين وخسر مباراتين .

الان نمر تقريبا بنفس الوضعيه ايناسيو يستلم فريق مهلهل لدرجة تصل الى افتقاد اللاعبين لاساسيات كرة القدم مثل التسليم والتسلم والتحرك بدون كرة او حتى أى نوع من ذكاء الملعب ... لاعبو الزمالك جميعهم (أسذج) لاعبي الدورى المصرى فى كل شئ من قتل المباراة أو عالاقل فى اخراج الكرة للمنافس وتضييع الوقت معه

كلها امور يتوجب على البرتغالى زرعها فى عقلية اللاعبين ان تلك التفاصيل التى يهملها اللاعبين او يتجاهلوها سواء بعمد او بدون عمد هى مفتاح الفوز بالبطولات وليس المباريات

ايناسيو اطلق تصريحا انه لديه 30 لاعب كلهم يريدون اللعب وأنه فى طريقه لاختيار 11 لاعب لتثبيتهم ومعه 7 كاحتياطين ,,, الزمالك لديه مجموعه زاخره من اللاعبين قوامهم 30 لاعب اى أن هناك 12 لاعب بعد ثلاث أو اربع اسابيع سنجدهم خارج حسابات ايناسيو ,, الشاهد أن البرتغالى سيجد وابل من السهام ضده من انصار هؤلاء ال 12 لاعب ومن خلفهم رئيس النادى ومن مقولات سئمنا منها وحفظناها عن ظهر قلب ( أنا مش جايبلك 4 مهاجمين عشان تلعب بواحد بس - عندك اتنين باكات وبتلاعب توفيق يمين - فتوح بيلعب ليه وانا عندى ناصف وعلى فتحى - فلان مبيلعبش ليه انا عندى جهاز مركزى للمحاسبات بيحسابنى على اهدار المال العام )
كل تلك المقولات يتزعمها رئيس النادى وهى من وحى خيال "زياطين" السوشيال ميديا فى الاساس

-عزيزى القارئ عليك أن تدرك ان ايناسيو لديه أهداف محدده واولها اعادة الثقه للفريق وذلك بالفوز بأكتر من 3 مباريات متتاليه على الاقل وبأى أداء والامر الثانى هو اعادة التنظيم الدفاعى للفريق مرة أخرى , الزمالك فى الدور التانى تلقي 10 اهداف مقابل هدفين فقط فى الدور الاول , بعدها محاولة اقتناص المركز الثالث للتاهل بالكونفدرالية الا اذا جد جديد فى مباراة المقاصه ان تم القرار باعادتها أو ماشابه ذلك ,, الزمالك سيشترك فى البطوله العربيه على ارض الاسكندريه وكذلك البطولة الافريقيه اعتقد لو استمر ايناسيو الى تلك المرحله فقد يكون تلقى فرصه كامله للتعرف على كل مايدور فى الزمالك وظروف المنافسات والصعوبات التى سيواجهها ثم يحاول التغلب عليها

ملخص الكلام , جمهور السوشيال ميديا أكبر خطر على الزمالك هذه المرحله ومن منبرنا هذا ندعوكم لترك الفريق وليحدث مايحدث فلن يكون هناك أسوء ماحدث فى الشهر الفائت ,, لو تركنا المدرب يعمل فى صمت فبإذن الله سينتهى 2017 والزمالك ملكا لافريقيا ,,, فأرجوكم لانريد تجربة اليكس ماكليش الباديه فى الافق

رامى عادل

Advertisement


Read 56683 times Last modified on الجمعة, 21 نيسان/أبريل 2017 14:59

zamalek.tv

Connet With Us

اتصل بنا

Tel: 00201001230617

Email: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

Website: http://www.zamalek.tv

 

Our Sponsors