افتح القوس و زود الداخلية : انتصار زملكاوي + تحكيم داعر

Written by  هشام عبد الوهاب الجمعة, 15 شباط/فبراير 2013 00:34
Rate this item
(0 votes)

 افتح القوس و زود الداخلية : انتصار زملكاوي + تحكيم داعر


Advertisement


 

 

  وصل الزمالك للنقطة التاسعة بثالث انتصار على التوالي ضمن مباريات المجموعة التانية للدوري بفوز غالي و صعب على الداخلية بهدف نظيف قبل النهاية بربع ساعة . كالعادة و للمباراة الثالثة على التوالي ايضا يتعرض الزمالك لمجزرة تحكيمية و فضيحة جديدة بطلها تحكيم من نوع فائق العهر بطرد محمد ابراهيم المعتدى عليه بنطحة من لاعب الداخلية بالتوازي مع المعتدي بنفس العقوبة في نوع جديد من التحكيم بقوانين اخترعت فيما يبدو دون اعلام احد . الزمالك على اي حال افسد مراد الحكم و من يقف وراؤه في موسم تحكيمي قذر .

الزمالك غاب عنه لازمة المستحقات الكاميروني موندومو و للاصابة محمد عبد الشافي و احمد حسن و اسلام عوض و احمد الشناوي في المقابل شهدت قائمة الفريق عودة البوركيني سيسيه من جديد . تشكيل الزمالك في حراسة المرمى عبد الواحد السيد . رباعي الدفاع مدافعي اطراف يمينا احمد سمير و يسارا صبري رحيل و ثنائي قلب الدفاع محمود فتح الله و صلاح سليمان . محوري ارتكاز ابراهيم صلاح و نور السيد خلف ثلاثي وسط هجومي عمر جابر يمينا و احمد عيد في القلب و محمد ابراهيم يسارا . في المقدمة احمد جعفر مهاجم وحيد . تشكيل الزمالك في البداية بالشكل التالي :

عبد الواحد
رحيل..سليمان..فتح الله..سمير
صلاح..نور
ابراهيم..عيد..جابر
جعفر

تغيير في الطريقة و تغيير في التكتيك عناوين سريعة لدخول الزمالك ثالث مبارياته في الموسم . البرازيلي فييرا مفتقدا محمد عبد الشافي للاصابة تحول من الطريقة التي بدأ المبارتين السابقتين 4-3-3 لطريقة 4-2-3-1 و كان هناك الجديد و الكثير لنتحدث عنه . اولا تشكيل الفريق شهد دخول لاعب الارتكاز الصريح ابراهيم صلاح مكان الغائب عبد الشافي لكن في المقابل حدث تحول تكتيكي . نتذكر بشكل مختصر رسم وسط ملعب الزمالك التكتيكي في مباراة الشرطة السابقة بوجود نور السيد كلاعب ارتكاز صريح و صانع العاب متأخر امام رباعي دفاع متقدم و امامه ثنائي ارتكاز عمر جابر و محمد عبد الشافي يقوموا بالمساندة في الثلث الاخير بالانطلاق على الاجنحة في الاغلب لحظة انضمام ثنائي الانسايد عيد و محمد ابراهيم للداخل و احيانا يتحركوا في قلب الهجوم في ظهر المدافعين كعناصر تصنع زيادة مفاجأة داخل الصندوق على المدافعين و رغم التوهج الهجومي الذي شهده الزمالك بهذا الاسلوب الا انه كان هناك عامل سلبي من انكشاف وسط الملعب دفاعيا في ظل عدم قدرة نور بمفرده على ملء عرض الملعب اثناء تحول الخصم السريع من الدفاع للهجوم و طالبت بشكل شخصي بدخول ارتكاز صريح بجوار نور على ان يلعب عمر جابر امامهم مباشرة و يعود عبد الشافي لمكانه الاصلي في المدافع الايسر . الحقيقة ان فييرا قدم لنا الجزء الاول بالدفع بابراهيم صلاح صانع هدف الفوز الرائع كلاعب ارتكاز صريح بجوار نور الذي تحرر هجوميا ليقدم لنا جوانب رائعة غير مكتشفة في لعبه معنا من قبل و يا لها من مفاجأة سارة . بتحمل ابراهيم صلاح معظم العبء الدفاعي شاهدنا نور بالاضافة لصناعة اللعب من قلب الملعب من الثلث الاوسط يقوم بزيادات مفاجأة للثلث الاخير يسدد من بعيد بكلتا القادمين و احيانا يصنع زيادة على الجناح بالاضافة لمساندته ابراهيم صلاح دفاعا . تقديري ان فييرا و ان اضاف دور هجومي اضافي لنور بالمساندة الهجومية بالتحرك للامام و امن الوسط دفاعيا و حل مشكلة دفاعية ظهرت في المباراة السابقة الا انه اخطأ بشدة في تغيير مكان عمر جابر من لاعب ارتكاز يبدا من الثلث الاوسط ثم يصنع الزيادة بسرعته الفائقة في الانطلاق و يستفيد من قطع عيد للداخل بتحركه هو للجناح قادما بسرعته الى جناح ثابت يستلم اقصى الطرف ثم يبحث عن الحلول الفردية في المرور في ظل وجود عيد كصانع العاب و مهاجم متأخر و محمد ابراهيم كانسايد يسار . تصوري كان الاستغناء عن دور عبد الشافي و الاكتفاء بعمر جابر كلاعب منطلق من الوسط على الجناح او في ظهر المدافعين مع تحرر نور الهجومي بمعنى ان اختفاء دور عبد الشافي يقابله تحرر نور و يبقى توظيف عمر جابر كما هو . عمر جابر كجناح و من خلفه السيء جدا احمد سمير كمدافع ايمن كان اسوأ اختيار فني من فييرا امام خصم دافع متأخرا جدا و عادل العدد في كل جهة ليصبح الزام على عمر جابر المرور بحلول فردية من ستارت static او البحث عن جمل مركبة مع عيد و جعفر نخلي بها مساحة على الجناح لاي من جابر او سمير لم تظهر الا فيما ندر . الحل كان واضح امام فييرا و هو ان يبدآ بالتغيير الذي اعتاد اجراؤه بالتحول لهذه الطريقة في المباريات السابقة و هو توظيف عمر جابر كمدافع ايمن و حازم امام على الجناح و حازم يمتلك حلول فردية و سريع و جابر قادر على الانطلاق بسرعته بطول الملعب و بالتالي فرص الاختراق كانت ستكون اكبر في حالة عجزنا عن الاختراق بجمل على الجناح . الوضع كان افضل في الجهة المقابلة محمد ابراهيم قادر على المرور في واحد ضد واحد و و بتحركه باستمرار بين قلب الدفاع و المدافع الايمن تكون هناك مساحة على الخط لظهير الطرف صبري رحيل الذي و ان اجاد دفاعيا فشل تماما هجوميا بعرضيات غاية في السوء من وضعيات انطلاق عرضيات لا تعلو من الارض الا فيما ندر او يرسلها مبكرا جدا بالكاد تصل على حافة الصندوق . نترك توظيف عيد لسير المباراة نفسه لربطه بتكتيك مدرب الشرطة و نعود لاحمد جعفر الذي فشل تماما في القيام بدور لا يمكن الاستغناء عنه امام فريق يدافع بتكتل و دفاع متأخر لداخل الصندوق و الكلام هنا على جزئية الاستلام بالظهر و الاحتفاظ بالكرة قليلا حتى يهرب عيد او محمد ابراهيم من الرقابة فبالتأكيد وسط سيل من الاقدام في مساحة ضيقة جدا سيكون صعب جدا الاختراق من العمق بثنائي قادم من الخلف ثم تهيئة الكرة امام جعفر اذا كانت مرونة جعفر تقف عائق في الاغلب امام استطاعته الدوران برقيبه فلا يمكن ابدا الاستغناء ايضا عن التحجيز على الكرة ثم تسليمها فبهذا الوضع ستنتهي كل هجماتنا قبل الدخول للصندوق . عودة للدفاع و مع الادوار الهجومية المعتادة الممنوحة لمدافعي الطرف احمد سمير و صبري رحيل استمر فييرا في تكتيك الدفاع المتقدم بتمركز ثنائي قلب الدفاع امام الصندوق بحوالي 15 ياردة على خط واحد لضغط الخصم اكثر في مساحة طولية اضيق .

الداخلية خاض المباراة بتشكيل يضم احمد فوزي في حراسة المرمى . رباعي الدفاع مدافعي اطراف يمينا صالح موسى و يسارا عاصم صلاح و ثنائي قلب الدفاع رشاد فاروق و اسلام صلاح . رباعي الوسط محوري ارتكاز عبد العزيز موسى و معتز حسن و جناحي وسط يمينا محمد السباعي و يسارا محمد خليفة . في صناعة اللعب و كمهاجم ساقط محمد سمارة خلف مهاجم وحيد يوسف سانو . تشكيل الداخلية في البداية بالشكل التالي :


  فوزي
عاصم..رشاد..اسلام..موسى
خليفة..عبد العزيز..معتز..السباعي
سمارة
سانو

بدفاع متكتل جدا و نزعة دفاعية صريحة على طريقة 4-4-1-1 خاض علاء عبد العال مدرب الداخلية المباراة . على الورق هناك رباعي هجومي جناحين و مهاجم ساقط و مهاجم صريح لكن فعليا دور الجناحين محمد السباعي و محمد خليفة الدفاعي اكبر كثيرا جدا من مردوهم الهجومي و الغرض التكتيكي الرئيسي في الدفع بهم هو معادلة عدد لاعبي اطراف الزمالك في طريقة اللعب بالاضافة لدور مركب للجناح الايمن السباعي لان علاء عبد العال فرض رقابة رجل لرجل على ثلاثي الزمالك احمد عيد و محمد ابراهيم و احمد جعفر بواسطة الثلاثي عبد العزيز موسى لاعب الارتكاز و صالح موسى المدافع الايمن و اسلام صلاح قلب الدفاع على التوالي و بالتالي احتاج عبد العال للاعب اضافي على الطرف الايمن يغطي على تحرك صالح موسى للداخل مع محمد ابراهيم و لحظة فقدان الكرة مباشرة نجد عشر لاعبين خلفها بطول 40 ياردة على الاكثر من خط المرمى بينما لحظات الاستحواذ يتحرك المهاجم الافريقي سانو يمينا او سمارة يسارا على حسب اتجاه الهجمة بينما يضم الجناح العكسي لقلب الهجوم .

بداية المباراة هادئة من الزمالك على غير العادة و شوط مجملا لم يشهد مستوى جيد من الزمالك و اكمل الحكم بفضيحة من جانبه تزيد الامور سوءا . سيطرة ظاهرية من الزمالك على الكرة في الدقائق الاولى دون خطورة . الرتم الزملكاوي للهجمات بطيء جدا بالاضافة لرقابة رجل لرجل مفروضة على مفتاحي لعب الزمالك . محمد ابراهيم يظهر في الدقيقة 9 بتحرك رائع على اليسار يراوغ الثنائي صالح موسى و رشاد فاروق و يمرر لعيد المندفع داخل يسار الصندوق يرسل عيد عرضية ارضية في حلق المرمى يبعدها الدفاع لان جعفر بكل كسل و بلادة وقف خلف اتنين مدافعين ينتظر مرور الكرة بدلا من ان يقطع قبلهم على القائم الاول . بعدها بدقيقتين يعود محمد ابراهيم في لعبة مشابهة و يراوغ نفس الثنائي متوغلا بالعرض داخل الصندوق لكن في اللحظة الاخيرة يبعد الدفاع . محمد ابراهيم يبرز قيمة الحلول الفردية في وسط تكتل دفاعي كبير جدا . في المقابل افتقد الزمالك اي خطورة من الجهة اليمنى المتوقفة و اصطدم عيد بعبد العزيز موسى مستخدما معه كل الطرق المشروعة و غير المشروعة لايقافه و عندما ينجح في المرور يصطدم بمدافع القلب رشاد فاروق في الوقت الذي غاب فيه جعفر تماما عن السقوط للاستلام بظهره و اذا عاد فهو لا يستطيع الاستلام . في الدقيقة 13 اخطر فرص الداخلية على الاطلاق و كالعادة ضرب فتح الله في موقف واحد ضد واحد مع المهاجم سانو يخرج فتح الله برة اللعب و يمرر سانو في ظهر صلاح سليمان للمتحرك سمارة يتجه يمينا داخل الصندوق يخرج له عبد الواحد يلعبها ارضية قصيرة بالعرض للقاطع للداخل الجناح خليفة و المرمى خالي لكن ضغط رائع من ابراهيم صلاح و اشتراك في اللعبة ينهي الكرة خارج المرمى . اشهر حلول ضرب التكتل اولا فتح عرض الملعب كله و سحب المدافعين لاقصى العرض ثم عرضيات او نقل سريع للchannels بين المدافعين مع تحرك سريع للمساحة البسيطة او اللجوء للتسديد البعيد و الحقيقة ان الزمالك شبه افتقد الحل الاولل تماما لكن شاهدنا محاولة جيدة من صبري رحيل من بعيد يبعدها فوزي لركنية ثم محاولة اخرى من عمر جابر تصطدم بالمدافعين . انذار لمحمد السباعي في الدقيقة 24 للتمثيل داخل الصندوق ثم اختراق فردي من سمارة في الدقيقة 30 ينتهي بتسديدة خارج القائم الايمن . الدقيقة 37 و منعرج المباراة الابرز اعتداء حيواني بالنطح من لاعب الداخلية صالح موسى في وجه محمد ابراهيم وقت توقف اللعب بعد خطأ لصالح ابراهيم تسيل معه الدماء من اسفل عين ابراهيم لكن حكم المباراة بنوع من الدعارة التحكيمية يخرج الكارت الاحمر و يطرد الثنائي كأنه في عصر الكوكتيل القذر ما بين طريد المونديال الفاشل صاحب براءة اختراع بنالتي احمر مجاني في كل مباراة مع صاحب التاريخ الاسود العار و اسمه الكودي اهلي مع انثى الاسد سليلة الحرامية يتم مساواة المعتدى عليه بالمعتدي اي قانون هذا او بمعنى اوضح اي دعارة تلك . ضربة قوية للزمالك بطرد اهم ورقة هجومية و اكثر اورراقه فاعلية في مباراة مقفولة تماما . فييرا يحرك عيد يسارا مكان محمد ابراهيم الذي خلا في المقابل يعييد علاء عبد العال الجناح السباعي للمدافع الايمن و يحرك المهاجم سانو للعب امامه محتفظا بنفس التكتيك . في الدقيقة 45 يخترق عيد من العمق و يمرر لجعفر في وضعية ممتازة و في وجود عمر جابر خالي يمين الصندوق يفشل جعفر في الاستدارة نحو المرمى و يسدد كرة هزيلة قبل ان يعود جعفر بعدها بدقيقة و يستغل انطلاقة من سمير بسرعة على اليمين و يضع تمريرة ممتازة له في ظهر المدافعين ينفرد سمير مع خروج فوزي و يصل بالفعل اولا لكنه يفشل في رفع الكرة فوق فوزي و تذهب الكرة خارج المرمى بعد اراتدادها من جسم فوزي لجسم سمير ثم للخارج . بعيدا عن ضياع هذه الفرصة فالزمالك لم يكن سيسجل من اللعب المفتوح الا هكذا تمريرة في ظهر المدافعين للاعب منطلق او تسديد بعيد او حل فردي . نهاية الشوط سلبيا .

الشوط التاني مباراة الاتجاه الواحد الزمالك يسيطر تماما و نور يتالق بشدة و الداخلية يستمر في دفاعه المتكتل المتأخر و تدخلاته العنيفة . عبد العال يكتفي بسمارة في قلب الهجوم بمفرده في ظل تحريك سانو للجهة اليمنى قبل ان يسحب سانو و يدفع بالمدافع وائل اسماعيل و يتبعه بتعديل داخلي فبدلا من رقابة عيد بواسطة لاعب الارتكاز عبد العزيز موسى و خوفا من سحبه للاطراف يتخلى عن رقابة رجل لرجل و يدفع بالمدافع وائل اسماعيل كمدافع ثالث في القلب مائل تماما للتغطية بين الطرف السباعي و قلب الدفاع من ناحية و الضغط على عيد لحظة انضمامه للداخل مباشرة بعد تحول عيد لليسار بعد طرد ابراهيم . في الدقيقة 6 يسدد نور كرة ثابتة من مسافة بعيدة تبعدها قبضة يد فوزي . في الدقيقة 10 يتحرك نور على الجناح و بfeint روعة بجسمه يراوغ و يمر من السباعي و يمرر كرة ممتازة لعيد داخل الصندوق لكن تسديدة عيد تصطدم باجسام المدافعين . من بعد خروج ابراهيم الجائر و المرة الوحيدة التي شاهدنا خطورة من اليسار كانت بتحرك لاعب الارتكاز الثاني نور له في الوقت الذي غابت تماما الفاعلية عن رحيل و عيد . بمناسبة رحيل رغم ضعف مردوده الهجومي على الجناح الا انه غطى على مدار المباراة في اربع كرات عالية موجهة خلفه و طبعا نحن مثل مدربي الخصوم تماما نحفظ عن ظهر قلب انها نقطة ضعف كبيرة لديه لذلك هو يستحق التحية لعله يكون اتقن تغطية هذه اللعبة بالتحديد التي طالما ما اسفرت عن اهداف في مرمانا . فييرا اعطى تعليمات لفتح الله بالتحرك للثلث الاوسط بحثا عن حل اضافي لتكثيف الهجوم . وضوح تماما بوجود تعليمات من فييرا لنور بكثرة التصويب البعيد فيسدد في ثلاث مناسبات متتالية من مسافة 30 ياردة اولا بيمينه بجوار القائم الايمن ثم بيسراه فوق العارضة بقليل في مناسبتين . فييرا يحاول استخدام جعفر في سويتش بحيث يتحرك جعفر يمينا معه رقيبه اسلام في الوقت الذي يقطع فيه عيد و عمر جابر داخل الصندوق انتظارا لعرضية من جعفر لم تاتي ابدا . تأخير كبير جدا من فييرا في التغيير لاعب مثل احمد سمير يخطيء في ثلاث مرات متتالية في الاستلام و هو يقف بمفرده و تضيع الكرة و جعفر في غيبوبة كاملة في المقدمة و لديه ورقتين حازم و سيسيه على مقاعد البدلاء و الفريق منقوص من اهم اوراقه الهجومية نتيجة الطرد . في الدقيقة 26 يغير فييرا اخيرا بسحب سمير و الدفع بحازم امام الذي يدخل على الجناح و يعود عمر جابر للمدافع الايمن و يرد علاء عبد العال في نفس الدقيقة بتغيير مضاد لاقحام حازم بالدفع بالجناح الايسر سعد عبد الفتاح و سحب المهاجم سمارة فيما يتحول خليفة من الجناح الايسر للهجوم . الفرج يأتي قبل النهاية ب14 دقيقة بتمريرة هائلة رائعة خيالية ملهاش حل من الارتكاز ابراهيم صلاح من حدود خط المنتصف مائل لليمين تمريرة عبقرية من لاعب لم نعتد منه ذلك لكنه قدم الحل في ظهر المدافعين تجاه المنطلق بروعة حازم امام يصل للكرة بسرعته و يوازي روعة تمريرة ابراهيم صلاح بتكنيك راقي في الفينيش بخارج قدمه اليمنى تدور الكرة حول فوزي المندفع و تستقر داخل اقصى الزاوية اليمنى الارضية هدف رائع صناعة و انهاء . كان من بدري يا فييرا . الزمالك يلجأ لتمرير الوقت المتبقي بكسر الرتم بتمرير عرضي كثير و يحاول علاء عبد العال المباغتة مرة اخرى عن طريق تقديم السباعي مرة اخرى للجناح الايمن و تحريك البديل اسماعيل كمدافع ايمن صريح و يجري تغيير اخير بسحب خليفة و نزول النيجيري جودي في المقابل يسحب فييرا جعفر و يدفع بسيسيه الذي يحدث بعض النشاط و الحركية في الدقائق الاخيرة و كاد ان يسجل في المقابل يتباطأ عبد الواحد في الخروج لكرة طويلة احدثت بعض القلق قبل ان تنهي صافرة الحكم المباراة و يفوز الزمالك و يعزز صدارته للمجموعة . مهم جدا جدا ان تخرج منتصرا في مثل هذه المباريات التي لا تكون فيها في قمة اداءك فهي سمة الابطال فقط . تعرضنا لتحكيم داعر و فريق يلعب بعنف بالغ و رغم ذلك فوزنا و هذا في ذاته شيء رائع . و الان هل نرى تحرك من المفترض انها ادارة الزمالك لرفع الكارت الظالم ام ان تمامهم كالعادة هو تصريحات خائبة و لهجة مستكينة دون ادنى رد فعل قوي يوقف مهازل التحكيم في ثلاث مباريات متتالية .

وقفات :


1-بعد نصف ساعة من الولولة عن عدم قانونية قيد شيكا رغم ان الزمالك قدم اوراقه و ينتظر رد الاتحاد الدولي استنفاذا للطرق بدلا من التسليم يختتم بالولولة بان ناديه مش طرف . فعلا ناديك مش طرف ناديك هو احقر كيان على وجه الارض فقط انتم فقتم الصهاينة بنجاح في اساليبكم الحقيرة .

2-قال لا فض فوه الزمالك يحترم قرارات التحكيم و يبحث فقط عن تخفيف عقوبة الايقاف عن محمد ابراهيم . مثال حي لقليل الاصل ذو المعدن القذر و الف خسارة على من كان رجلا في لعبه و محبوب جدا جماهيريا ثم يبيع كل شيء بحثا عن رضا الاعلام الاحمر . الكابتن و رد فعل على طريقة مناديل فلورا ناعمة و كلها حنية .

3-شيكا في المدرجات بفانلة الزمالك البديلة التي نالت انتقادات . يا له من شجن تجاه ابننا الغائب . لعنة التاريخ و مزبلته حاضرة لمن فرطوا فيك من الاصل ارضاء لاعلام في العلن و للصرف على الفريق في الخفاء . باعوا لنا الوهم و الفشل


4-فريقين للداخلية و فريقين للجيش و فريقين للبترول هل من امل في هذه البلد ان تحترم لوائح الاتحاد الدولي لمرة واحدة . الكرة للجماهير و ليست للشركات و المؤسسات التي لا يشجعها احد هذه هي الخلاصة

فلاش باك :

لقاءات قليلة جدا جمعت الفريقين نسترجع منها مواجهة الموسم الماضي قبل الغاؤه . الزمالك يقدم شوط هجومي هادر ينهيه بهدفين بالتخصص من ضربة حرة مباشرة شيكابالا و البنيني رزاق من دربكة احدثتها ركنية . وسط مرقعة معتادة تاريخيا من لاعبي الزمالك في هذه المواقف يخطف تمساح هدف للداخلية بعد خطا فادح من هاني سعيد ثم يطرد ابراهيم صلاح في نهاية شدت الاعصاب قبل الصافرة بفوز الزمالك

هشام عبد الوهاب


 


الزمالك و تشلسي الغاني









Read 28735 times

zamalek.tv

Connet With Us

اتصل بنا

Tel: 00201001230617

Email: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

Website: http://www.zamalek.tv

 

Our Sponsors