الرؤوية الفنية ردة فعل زملكاوية قوية ثم دراما النهاية في انتصار زملكاوي جديد

Written by  هشام عبد الوهاب الأربعاء, 27 شباط/فبراير 2013 13:20
Rate this item
(0 votes)

ردة فعل زملكاوية قوية ثم دراما النهاية في انتصار زملكاوي جديد


Advertisement


 

 

  واصل الزمالك انطلاقاته القوية في الدوري حاصدا انتصاره الخامس على التوالي على حساب المقاولون بهدفين مقابل هدف . الزمالك يواصل صدارته للمجموعة الثانية برصيد 15 نقطة و يسير بثبات نحو التأهل للدورة الفاصلة لتحديد البطل . اذا اختارنا عنوان رئيسي بعيد عن الفنيات فطبيعي جدا ان نقول انها مباراة بحكم تاريخ مباريات الزمالك امام المقاولون بالتحديد فهذا الخصم ايا كانت حالته دائما ما يقدم افضل مبارياته امام الزمالك و في الاغلب تكون مباريات صعبة جدا على الزمالك حتى مع انتصاره . المباراة لم تختلف الزمالك يتأخر بهدف قبل ان يعود بهدفين و تمر الدقائق الاخيرة صعبة للغاية قبل ان يحسم الزمالك النتيجة .

الزمالك غاب عنه للايقاف الجائر الفاضح الظالم محمد ابراهيم و للاصابة احمد الشناوي . تشكيل الزمالك في حراسة المرمى عبد الواحد السيد . رباعي الدفاع مدافعي اطراف يمينا احمد سمير و يسارا صبري رحيل و ثنائي قلب الدفاع محمود فتح الله و صلاح سليمان . ثلاثي ارتكاز ابراهيم صلاح و نور السيد و محمد عبد الشافي . ثنائي هجومي مساند احمد عيد و عمر جابر خلف مهاجم وحيد احمدجعفر . تشكيل الزمالك في البداية بالشكل التالي


ردة فعل زملكاوية قوية ثم دراما النهاية في انتصار زملكاوي جديد



عكس المباراة السابقة امام بتروجيت التي قرر فييرا فيها ان يبدأ بثنائي هجوم صريح منذ البداية عاد هذه المرة لطريقة 4-3-2-1 مستغنيا عن وجود سيسيه منذ البداية . التغيير النظري كان عودة احمد سمير للتشكيل في المدافع الايمن و استتبع ذلك تحريك مكان عمر جابر من المدافع الايمن للجناح الايمن ضمن ثنائي هجومي ساقط مكون منه و من احمد عيد الذي يلعب في القلب امام ثلاثي الارتكاز و خلف احمد جعفر . قبل الدخول في التفاصيل الفنية فييرا مفتقدا ورقته الهجومية الابرز محمد ابراهيم تنوع ما بين طريقتي 4-3-1-2 و 4-3-2-1 في المباراة السابقة و في هذه المباراة . محمد ابراهيم لاعب يجيد تماما في مساحات قلب الملعب الضيقة للغاية و على العكس و ان كان توظيف عيد في هذا المكان كان اضطراريا الا انه في المجمل اعتقد ان عيد يكون افضل كثيرا و هو موظف كانسايد على احد الطرفين ثم ينضم للداخل بدلا من توظيف يجبره على الاستلام بظهره كثيرا صحيح عيد مهاري جدا لكنه غير مرن كثيرا في الدوران . عمر جابر لاعب سريع جدا خطورته الكبيرة تكون عندما يصنع الزيادة بسرعته و يستلم و هو منطلق في اخر ثلاثين متر على اليمين اما اذا اعتمدت على ان جابر يستلم كثيرا من وضع static في الثلث الاوسط فسيفقد كثيرا جدا من تأثيره الهجومي و يقتصر تأثيره على قدرته الدفاعية في الارتداد و مساندة مدافع الطرف او التغطية على انضمامه للداخل . تركيبة احمد سمير و امامه عمر جابر كجناح و ضع الف خط تحت جناح تركيبة محدودة هجوميا امام اي خصم يدافع متأخر بعيدا عن الاضافة التي يصنعها سمير بتحوله لقلب الهجوم بجملة تكتيكية سنعود لها مع المباراة في قلب الهجوم . في مباريات الدوري الاولى كان عمر يلعب كلاعب ارتكاز لا يشارك كثيرا في البناء و التحضير في الثلث الاوسط و يصنع الزيادة بدون كرة على الجناح او في قلب الهجوم ثم يستلم من وضع حركة و كان تأثيره ممتاز . عودة للجانب المضيء و قلب الوسط و الزمالك من جديد يجد نقطة قوة من هذا المكان في الملعب بعد عشر سنوات تقريبا منذ انتهاء تأثير تركيبة تامر و ابو العلا باصابة ابو العلا الشهيرة في وتر اكليس . فييرا بحث عن الصبغة ما بين لاعب ارتكاز صريح anchorman متفرغ للدفاع ابراهيم صلاح و بجواره مفاجأة الموسم الزملكاوي الكبرى المعروفة بنور السيد صانع الالعاب المتأخر القادر على التوزيع بطول تلاتين و اربعين ياردة و الحل الدائم لربط الوسط بالثلث الاخير مباشرة مع اضافة يقدمها بالزيادة من قلب الملعب ايضا للثلث الاخير و امام هذا الثنائي عبد الشافي الاكتشاف الكبير في توظيف جديد تماما هذا الموسم و ان كان قدمه الجهاز السابق مرة او اتنين في هذا المكان . عبد الشافي الرابط بين ثلثي الملعب الاوسط و الاخير بانطلاقات بالكرة و هو ايضا اللاعب المندفع لقلب الهجوم بدون كرة لصنع زيادة مفاجأة على المدافعين حال وجود الكرة على الجناح و هو الذي يتحرك بين المسافة الموجودة بين قلب الدفاع و المدافع الايمن او بين قلبي الدفاع او يقطع في ظهرهم . التركيبة السحرية من فييرا اتحدث عن رؤيته هنا في كيفية تحويل عمق الملعب لسلاح هجومي قوي جدا باختيارات تنم عن عين ممتازة في نور و عبد الشافي بالتحديد . الجهة اليسرى هنا يشغلها على الجناح الايسر ظهير الطرف صبري رحيل الذي قدم مباراة ممتازة يعطي الwidth و يفتح عرض الملعب مع وجود عبد الشافي كحل للاستلام منه للداخل و معاودة الانطلاق . زمالك فييرا كالعادة لحظة الهجوم يستخدم سبع لاعبين و تكون التغطية الدفاعية من الارتكاز الصريح ابراهيم صلاح مع ضغط مساحات الملعب الطولية عن طريق دفاع متقدم من قلبي الدفاع فتح الله و صلاح سليمان لامام الصندوق بحوالي 15 ياردة . اضافة لكل الاوراق الهجومية هناك حل اضافي شاهدناه هذه المباراة خاص بقلب الدفاع محمود فتح الله و قدرات التمرير الطولي الامامي الموجه من الثلث الاول و الذي اتى عن طريقه هدف الفوز . الزمالك تاريخيا من عصور ابراهيم يوسف و من بعده اشرف قاسم و من بعدهم القباني دائما ما امتلاك ذلك قلب الدفاع المميز جدا بالتمرير الطويل من الخلف . صحيح فتح الله لا يتميز فيها بدرجة كبيرة لكنه يجيدها و اظهر ذلك من قبل و شيء رائع ان نعيد اكتشاف هذه الورقة ايضا فكلما كثر المميزين بالتمرير الطولي من الثلثين الاولين ستكون فرص صنع موقف هجومي بزيادة على المدافعين كبيرة دون تحضير او صراعات مع ارتكازات الخصم .

تشكيل المقاولون في حراسة المرمى محمد العقباوي . رباعي الدفاع مدافعي اطراف يمينا باسم علي و يسارا علي فتحي و ثنائي قلب الدفاع محمود عزت و تيجاني شمس الدين . ثلاثي ارتكاز محمد عادل و ابراهيم الحاسي و محمد فاروق و جناحي وسط يمينا محمد سوستة و يسارا محمد زيكا . في المقدمة مهاجم وحيد موسى كبيرو . تشكيل المقاولون في البداية بالشكل التالي :

محمد عبد السميع مدرب المقاولون خاض المباراة بطريقة 4-5-1 . على الورق هناك خماسي وسط بعرض الملعب و مهاجم وحيد لكن لحظة الهجوم مباشرة يتحول جناحي الوسط سوستة و زيكا للثلث الاخير للاجنحة و يزيد محمد فاروق من قلب الملعب و تتحول الطريقة ل4-2-3-1 بسرعة كبيرة في التحول من الدفاع للهجوم املا في مباغتة دفاع الزمالك بالمرتدات . بصورة مباشرة فكر عبد السميع في كيفية اولا معادلة الزمالك على الطرف ظهير و امامه جناح على ان يلعب بقلب دفاع متأخر لحدود الصندوق و يؤخر بالتبعية محوري ارتكاز لتقليل المساحة في قلب الملعب بين قلب دفاعه و ارتكازه . الدفاع لحظات استحواذ الزمالك يكون بجميع اللاعبين باستثناء موسى كبيرو المهاجم الوحيد .

الزمالك يستحوذ منذ البداية لكن تضيع الخطورة في الثلث الاخير مع الاداء السلبي جدا لثلاثي المقدمة عيد و جابر و جعفر . خطورة الزمالك الهجومية تصطدم تماما بعدم قدرة لا جعفر ولا عيد على الاستلام بظهرهم تحت ضغط قوي فرضه المقاولون حتى تأتي انطلاقات الاطراف للثلث الاخير الزمالك مع اي محاولة لاستخدام محطة عمق هجومي تستلم و تستحوذ في البناء تضيع الكرة . المقاولون على جانب اخر اظهر سرعة كبيرة جدا في التحول من اللثلث الاوسط للاخير عن طريق الثنائي سوستة و زيكا . حكم المباراة يعطي بصمة قذرة كالعادة مع التحكيم في مباريات الزمالك و يعطي انذار مجاني لابراهيم صلاح من مخالفة عادية جدا في منتصف الملعب تحت شعار تحجيم لاعبي الزمالك و هذا الانذار للاعب طريقة لعبه كلها تعتمد على الالتحامات القوية خلق ازمة كبيرة للزمالك لان ابراهيم صلاح بدلا من الضغط القوي اصبح يؤخر كثيرا جدا خوفا من الطرد و بالتالي اصبح الزمالك لا يسترد الكرة سريعا و هجمات المقاولون تصل كثيرا للثلث الاخير قبل ان تنقطع . ركنية للمقاولون اتوقف فيها مع جعفر . عندما تكون هناك ركنية او كرة ثابتة و يتقدم قلب دفاع الخصم للصندوق و يعود معه المهاجم جعفر لرقابته في الكرة الثابتة فيجب ان يراقبه فعلا لكن جعفر يعود و يقف مكانه انتظارا للكرة مهما تحرك المدافع امامه . في مباراة بتروجيت كانت هناك لعبة مشابهة و في هذه المباراة ارتقى المدافع محمود عزت بمفرده تماما لكنه لم يوجه رأسيته على المرمى . في ظل عجز الزمالك عن ايجاد حلول رغم السيطرة على الكرة غابت الجمل التي كانت تفتح مساحات تصويب لنور السيد من بعيد لان شغل الزمالك الهجومي كله كان يقتصر على الثلث الاوسط . في الدقيقة 30 و عكس سير اللعب يقوم المقاولون بهجمة مرتدة سريعة عن طريق محمد زيكا الجناح الايسر لكن ابراهيم صلاح يغطي بشكل جيد و تطول الكرة و يصل لها عبد الواحد اولا . المباراة قدمت لنا اداء كبير من مشروع مدافع كبير اسمه صلاح سليمان الذي يقدم اداء ممتاز منذ بداية الموسم و غطى اكثر من مرة بشكل رائع سواء على الارض او الهواء . انذار في الدقيقة 33 لالحاسي لاعب المقاولون . الزمالك يصل بهجمة جيدة على اليسار بالكرة العرضية لعمر جابر في وضعية جيدة يسدد في اجسام المدافعين . ثم يطل سوء الحظ علينا بلسانه الطويل في مناسبتين متتاليين عن طريق الممتاز صبري رحيل .اولا تسديدة هائلة بقدمه اليسرى من حوالي 25 ياردة يبعدها العقباوي و تصطدم بالعارضة و تذهب لركنية . بعدها بدقيقة جملة بين نور و عبد الشافي يمرر نور يموه عبد الشافي على الكرة و يتركها تمر للمنطلق على الجناح صبري رحيل يرسل عرضية رائعة على القائم التاني تجاه الخالي تماما جعفر يلعبها اولا برأسه يعيدها العقباوي تعود لجعفر و المرمى مفتوح على مصراعيه يلعبها تصطدم بالقائم و تعود تصل لعمر جابر في حلق المرمى يطيح بالكرة في السماء . جعفر بحث عن الهدف الجمالي و حاول لعبها بخارج قدمه اليمنى رغم ان الكرة كانت سهلة جدا . رغم ان الزمالك كان قريب جدا من التسجيل و ابعدت العارضة و القائم هدفين الا ان كلمة البداية جاءت من المقاولون منتهى سوء الحظ . الجناح زيكا ينطلق بسرعة على اليسار و يرسل كرة عرضية يخطيء فتح الله في ابعادها و هو خالي تصل سهلة للاعب الارتكاز محمد فاروق وسط ضغط ضعيف من نور و سليمان يسدد بكل راحة من 20 ياردة في اقصى الزاوية اليسرى الارضية شبه مستحيلة على عبد الواحد . المباراة تتعقد كثيرا . الشوط الاول ينتهي بتاخر الزمالك بهدف .

اذا كان زمالك الشوط الاول استحوذ دون خطورة فزمالك الشوط التاني كشر عن انيابه الهجومية فتح لعب اكثر على الاطراف و تحرك اكثر من الثنائي عيد و جابر و ظهور ممتاز من عبد الشافي و نور و جملة يكررها الزمالك باستخدام المدافع الايمن احمد سمير في قلب الهجوم دون كرة كحل لزيادة الكثافة بلاعب غير مراقب في لحظة لحظة فتح اللعب اقصى اليمين مع ميل عيد كثيرا للطرف مع عمر جابر . صلاح سليمان بذكاء كبير يوقف هجمة مرتدة للمقاولون على اليسار بلمسة يد نال بسببها انذار خطأ تكتيكي . فرصة غير معقولة في الدقيقة 57 بعد عمل رائع من عيد يتخلص من

مدافع المقاولون الايسر علي فتحي على اليمين و يرسل عرضية بيمينه يقابلها سمير المندفع داخل الصندوق برأسه يبعدها العقباوي بصعوبة بالغة لركنية من تحت عارضته . سمير تحرك بروعة و ارتقى بروعة لكنه لم يوجه جيدا . في الدقيقة 13 هجمة روعة للزمالك و تمريرة ماركة نور السيد بالمقاس لعيد يستلم على الحافة اليمنى للصندوق و يمرر لعمر جابر المتحرك بامتياز خلف علي فتحي يلعب الكرة عرضية في حلق المرمى و جعفر يشاهد لا يقطع على القائم التاني . شتان الفارق بين عيد المتحرك للطرف الايمن الذي يستلم و المدافع امامه و بين عيد الشوط الاول المستسلم تماما للضغط الدفاعي الكثير الكرات المقطوعة . وضح تماما ان فييرا اعطى تعليمات لعيد بالهروب لليمين و وجود عيد على اليمين الحقيقة انه حرك معه عمر جابر الذي اصبح لا يستلم كل كرة اقصى الجناح على العكس اصبح عيد يستلم و جابر يتحرك في ظهر المدافع علي فتحي في الوقت الذي لاحظ فيه فييرا ان الجناح زيكا لا يرتد كثيرا طمعا في الضرب بمرتدة مما صنع موقف 2 ضد 1 اكثر من مرة على جناح الزمالك اليمين و الحقيقة ان كلمة السر الرئيسية كانت نور لاعب الدائرة . نور بتمريراته و رؤيته لعيد في اغلب الكرات اخرج جميع الارتكازات من اللعب مما منع وجود مساعدة لعلي فتحي امام عيد و جابر . قوة ان تمتلك من يمرر بطول اكبر من 20 ياردة بدقة بالغة . الفرج جاء في الدقيقة 60 و يا له من هدف . نوع من المزيكا الراقية . اعود بالذاكرة لحوالي 22 عام و بدايات تولي الاسكتلندي العظيم افضل مدرب اجنبي وطأت قدماه مصر ديف ماكاي تدريب الزمالك . وقتها كان يقوم بوحدة تدريبية لتنمية مهارة اللعب بالراس طورها اللاعبون فيما بعد للعبة ترفيهية خاصة بيهم اشبه بكرة طائرة بالرأس فقط بوجود شبكة في النص و النتيجة ان مهارة اللعب بالراس تطورت داخل الفريق بشكل كبير جدا و اصبحت معظم الاهداف تأتي بالراس او بمشاركة لعبة راسية في البناء . ضربة حرة لصبري رحيل على اليسار يتقدم فيها قلبي الدفاع فتح الله و سليمان . العرضية ترسل من رحيل يبعدها الدفاع لليمين يلتقطها عمر جابر و يمر بسرعته و يرسل عرضية جديدة يرتقي لها صلاح سليمان و براسية عبقرية يوجهها تمريرة لفتح الله الذي بدوره يرتقي فوق الجميع و يهيء الكرة برأسه ايضا لاحمد سمير في حلق المرمى ينيها سمير بلعبة عبقرية من اسفل تعلو الكرة داخل الزاوية اليمنى للمرمى هدف التعادل المستحق تماما . هدف صنعه ثلاث لاعبون من خط الدفاع اهلا بيكم مع زمالك فييرا . سمير يستحق التحية على هذا الهدف الانهاء كان بتكنيك عالي و ايضا بسبب تنفيذه الممتاز لتكتيك فييرا الذي طلب منه ترك الجناح اثناء الهجوم و الانضمام لقلب الهجوم بجوار جعفر . كرة راقية و شغل فني عالي جدا من خارج الخطوط . اتذكر ان المرحوم الجنرال الجوهري كان يعتمد تكتيك مشابه مع احمد رمزي ابان توليه المنتخب و كان وقتها بمثابة التكتيك الاكتشاف . في الدقيقة 67 يجري فييرا تغييره الاول المتوقع تماما بنزول الرائع حازم امام و خروج عمر جابر . قبلها بدقيقة اجرى عبد السميع تغييره الاول بنزول محمد رزق مكان لاعب الارتكاز الحاسي . كالعادة نزول حازم و كالعادة اشعال الجهة اليمنى مع مهارته و سرعته و رغم مخالفة رايي للكثير من جماهير الزمالك ارى ان حازم يستحق ان يبدأ بالمستوى الممتاز الذي يقدمه بالطبع في حالة ان اراد فييرا ان يكتفي بمحوري ارتكاز مع وجود محمد ابراهيم و عيد . بعد نزوله بثلاث دقائق يستلم حازم تمريرة هائلة من فتح الله من الثلث الاول تمريرة بهدف الحقيقة . فتح الله منذ قدومه الزمالك و اساسا كل اسهاماته البارزة تكون هجومية لان فتح الله كمدافع عليه مليون علامة استفهام . حازم يستلم في ظهر علي فتحي و يقدم بسرعة و يرسل عرضية الكمال عرضية الروعة الكرة اشبه بانها هزمت الجاذبية الارضية و وقفت في الهواء لارتقاء رهيب من عبد الشافي المندفع داخل الصندوق يطلق قذيفة رأسية في المقص الايسر للعقباوي . عبد الشافي يتوج مباراته الرائعة و الهجمة الرائعة بهدف موازي في الروعة . مرة اخرى الانتصار للتكتيك و لملأ الصندوق المفاجيء ليس مهما ان تمتلك كثافة دائمة لكن الاهم ان تمتلك الكثافة حين احتياجها . عبد الشافي اعتبره من اذكى اللاعبين على الاطلاق داخل الملعب . مميز في مرزه الاصلي كمدافع ايسر و اكتشاف في الارتكاز المساند . الزمالك يتقدم في النتيجة و لو ساند التوفيق لانتهت المباراة نهائيا في الدقيقة 72 . الرائع نور السيد يمرر بينية هائلة لحازم المتحرك في ظهر علي فتحي يموه حازم قبل ان يعيد الكرة مرة اخرى cutback لنور المندفع داخل الصندوق يلعبها نموذجية بباطن قدمه اليسرى لكن العارضة الملعونة تفسد هجمة هائلة و تصد الكرة . اشعر ان نور سيسجل في مناسبة كبيرة هدف يعيش للابد ان شاء الله . تغيير ثاني للزمالك بنزول سيسيه بدلا من جعفر في الدقيقة 75 . تغيير ثاني للمقاولون بخروج المزعج زيكا و نزول محمد الدسوقي . هات و خد بين عيد و رحيل ينتهي بعرضية ارضية من رحيل لعيد في مواجهة المرمى يطيح بها بعيدا . تغيير اخير للزمالك بخروج عبد الشافي للاصابة و نزول احمد حسن و صحوة هجومية للمقاولون في الدقائق الاخيرة و تغيير اخير بخروج موسى كبيرو و نزول علي عفيفي . فرصة هائلة للمقاولون كرة مقطوعة من ابراهيم صلاح و تمريرة بينية من محمد عادل تجاه البديل الدسوقي المنفرد تماما بين سمير و سليمان يخرج عبد الواحد و يلمس الكرة و تنتهي الكرة بجوار القائم الايمن مباشرة . ضربة حرة من مكان قريب للمقاولون بعد خطأ ضد صلاح سليمان يلعبها علي فتحي يبعدها عبد الواحد لركنية . اثر الركنية تمر الكرة للجهة اليمنى من الصندوق و تلعب عرضية من باسم علي يبعدها الدفاع . انذار لمحمد فاروق محرز هدف المقاولون و يمر الوقت عصيبا حتى صافرة النهاية و فوز الزمالك الغالي . الزمالك بكل تأكيد استحق الفوز تماما و باستثناء الدقائق الاخيرة الشوط التاني كان زملكاوي خالص . رويدا رويدا يصحو الامل و الحلم . الحلم في عودة البطولات .

وقفات :

1-كلاكيت تاني مرة لو لم ينضم نور السيد للمنتخب في التجمع القادم فستكون دلالة واضحة ان معايير الاختيار غير فنية بتاتا و ان الفلاح المتمدن الجالب لاهله العار ابو قصة بمعية مزور عقد شريف اشرف المضروب تأثيره متغلغل داخل الجهاز المفترض انه يقوده الامريكي برادلي

2-اتمنى ان تستفيق الادارة و تجد حلا لازمة المستحقات المثارة عرض مستمر و هذا لا يمنع ان المفترض انه كابتن الفريق و ابن النادي دائما ما يتورط في اثارة طلبات مادية اعلاميا منتهى الابتزاز و استغلال ان نتائج الفريق جيدة . فلتعلم يا عبد الواحد الجمهور لا ينسى ستجد من يفتكر لك هذه المواقف بعد اعوام عديدة من الاعتزال

3-مع كامل الاحترام لنظرة تشاؤمية دائمة بعد سنين من نفاذ الصبر و نقد قاسي من الجماهير اعتقد و مؤمن تماما ان زمالك الموسم الحالي غير و انه يستحق ردة فعل جماهيرية اهدأ قليلا حتى لو اهتز الاداء قليلا احيانا

فلاش باك :

المقاولون و الزمالك موسم 2002-2003 الدور التاني . على عكس الطابع المعتاد لمباريات الزمالك و المقاولون كسرا للقاعدة الزمالك في موسم تاريخي و بعد مباراة مبهرة و تضييق الفارق مع الاحمر لنقطتين بعد الانتصار عليه الزمالك يكتسح المقاولون بقيادة فنية من البرازيلي كابرال و عرض رائع من رباعي h حازم حسام حليم حمزة و ثلاثة اهداف من جمال حمزة في الشوط الاول و عبد الحليم و حسام في الشوط التاني . لعل و عسى ان يعود التاريخ مع قيادة من برازيلي اخر



هشام عبد الوهاب


 


الزمالك و تشلسي الغاني









Read 11141 times Last modified on الأربعاء, 27 شباط/فبراير 2013 13:24

zamalek.tv

Connet With Us

اتصل بنا

Tel: 00201001230617

Email: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

Website: http://www.zamalek.tv

 

Our Sponsors