موجز تحليلى : الفارس الأبيض أنار طريقة و أطفىء نور الهلال

Written by  رامى يوسف الأحد, 25 أيار 2014 15:33
Rate this item
(0 votes)

do


Advertisement


 


أعطت كرة القدم الفوز لمن جاء الى ملعب المباراة و هو يستهدفه و يخطط له , أعطته وجهها هذه المرة للزمالك و أهدته فوزاً مستحقاً ومهماً على الهلال السودانى بهدفين مقابل هدف لتضع الزمالك فى موقف جيد فى المنافسة على التأهل عن مجموعته و الأن الى التفاصيل ..

بدأ ميدو اللقاء بالخطة الرقمية 4-2-2-2 قوامها

فى حراسة المرمى عبد الواحد السيد

رباعى الدفاع : على اليمين عمر جابر – على اليسار عبد الشافى – قلب دفاع أيمن ياسر ابراهيم – أيسر فتح الله


ثنائى وسط ملعب ارتكاز : نور السيد - أحمد توفيق 


ثنائى وسط هجومى : محمد ابراهيم – مؤمن زكريا

رأسى حربة : أوباما – دومنيك دا سيلفا

t1

برباعى دفاع متقدم و ثنائى ارتكاز صريح و مساند و ثنائى Inside و رأسى حربة على القائمين إختار ميدو أن يباغت الهلال بهجوم ضاغط من الدقيقة الأولى , و هو ما أثمر عن ارتباك واضح لفريق الهلال وهدف مبكر للزمالك كان ينبغى استغلاله لتحقيق رقم كبير من الاهداف , و لكن ما حدث هو ميل لاعبى الزمالك للفردية فى المربع الاخير من الملعب مما تسبب فى ضياع العديد من الفرص التى كان بالإمكان احرازها لقتل المباراة تماماً من البداية , ولكن لم يحدث ذلك

1

استمرت سيطرة الزمالك المطلقة فيما اعتمد مدرب الهلال على دفاع المنطقة حتى بعد استقباله هدف لم يجعله يحاول التحرر هجومياً او تغيير الطريقه فالرجل جاء الى القاهرة يستهدف شىء معين و هو الدفاع مهما كانت النتيجه لسحب الزمالك الى مناطق وضربة بالمرتدات , واعتمد على جملة تكررت كثيراً , و وصل من خلالها وهدد مرمى عبد الواحد السيد فى أكثر من انفراد صريح و اللعبه كانت كالتالى :

ينزل المهاجم الصريح الى دائرة الوسط ويتحرك بالكرة ناحية أحد طرفى الملعب ثم يمرر للاعب الطرف المتقدم وبمجرد ان تخرج الكرة من قدمه يركل فى المساحة الكبيرة بين قلبى دفاع الزمالك فتح الله وياسر لاستغلال بطىء الثنائى ووجودهم على خط دفاع متقدم + سوء تقدير الارتكاز الصريح للموقف و عدم ثباته فى مربع 6 الذى يغلق المساحة بين قلبى الدفاع , نجح مدرب الهلال فى تحفيظ لاعبيه لهذه الجملة , نجح اللاعبون فى تنفيذها فى أكثر من مرة , نجح مدافعى الزمالك و ارتكازه فى مساعدتهم فى كل مرة !

2

فى وسط السيطرة الزملكاوية و فى وسط قناعة كل من هو ليس بزملكاوى ويشاهد المباراة ان هدف الزمالك الثانى قادم لا محالة و لكن كل من هو زملكاوى كان يدرك ان التعادل هو الذى سيأتى فالزمالك و جماهيرة كزوجين يعرف كلاً منهم طباع الأخر و يحفظها عن ظهر قلب , وبالفعل صدقت قلوب جماهير الزمالك التى أحست بالتعادل وجاء التعادل على غير مجرى المباراة تماماً , بهدية من ياسر ابراهيم

3

حاول الزمالك امتصاص صدمة الهدف و لجأ الفريق الابيض للهجوم لعله ينجح فى خطف هدف ثانى قبل الاستراحة وهو ما فشل فيه الزمالك حتى انتهى الشوط الاول بالتعادل الايجابى بين الفريقين .

مع بداية الشوط الثانى استمر كل فريق بنفس تشكيلته , وعلى حالة خططياً , الزمالك يبحث عن الهدف ويهاجم بكل خطوطه , و الهلال كثف من دفاعاته ولايزال يحاول خطف الزمالك بنفس اللعبة التى شرحناه مُسبقاً

بعد دقائق أجرى ميدو تبديل أعقبه تغيير فى طريقة اللعب فأشرك حازم كجناح ايمن بديلاً للمهاجم الثانى يوسف اوباما لتتحول الطريقه الى 4-2-3-1

t2

حاول ميدو تشكيل جبهات من خلال حازم وجابر على اليمين , و ابراهيم الذى تحول الى اليسار امام عبد الشافى ولعب مؤمن زكريا فى مركز 10 وان مال كثيراً لأداء دور المهاجم الخفى خلف رأس الحربة دومنيك دا سيلفا

10416977 695158453876212 2006794019 n
بعد دقائق من الاداء بهذه الطريقة اكتشف ميدو اهمية وجود لاعب قادر على القيام بدور محطة لزملائه فقام بإخراح دومنيك واشرك بدلاً منه أحمد جعفر لعله ينجح فى هذه الدور , وبعد ان قام جعفر بالفعل بدور محطة اللعب لم يكن بمقدوره تقديم دور مزدوج كمحطة لزملائة اولاً و كرأس حربة داخل الصندوق ثانياً قرر ميدو اعادة الطريقة الى 4-4-2 ولكن فلات هذه المرة بإشراك أحمد على كمهاجم ثانى بديلاً لنور السيد ليتحول بعدها مؤمن لاعب ارتكاز ثانى الى جوار توفيق الذى تحول لارتكاز صريح ولعب مؤمن كمساند , و ظل محمد ابراهيم و حازم امام كجناحين .

t3

ميدو اراد وجود مهاجم ثانى الى جوار احمد جعفر حتى يخلق نوع من الكثافة الهجومية والزيادة العددية داخل منطقة جزاء السودانيين , و لما قدمه ميدو أكثر من ميزة أبرزها ان هذا الزحام داخل منطقة جزاء الفريق الذى يميل للاداء الدفاعى الصريح يُربك المدافعين ويمنح فريق الزمالك قدرة على الضغط على فريق الهلال من امام منطقة جزاءه وهو ما اثمر عن تعدد الركنيات التى حصل عليها فريق الزمالك و من احداها مر ابراهيم من اليسار ولعب عرضيه تسببت زيادة لاعبى الزمالك فى منطقة جزاء الهلال والضغط الذى مارسوه على المدافعين فى تشتيت خاطىء للكرة من المدافع السودانى حتى وصلت الكرة لمحمد عبد الشافى فسدد مقصية رائعة فى مرمى فريق الهلال سكنت الشباك و أعلنت فوز الزمالك بالمباراة .


على الرغم من محاولات الهلال بعد ذلك و ولكنها كانت محاولات يائسة أظهرت ضعف فريق الهلال على البناء الهجومى المُنظم واقتصار قوته على المرتدات فقط .

5

فوز جاء مهم و مهم جداً ليرفع ليس فقط من نقاط الفريق الى الرقم 3 ولكنه يرفع من معنوياته أيضاً قبل لقاء مازيمبى الكونغولى على أرضه فى الجولة القادمة .

ميدو كلمة فى أذنيك :

لو كنت قد طالبت بالتعاقد مع هشام يكن لكى يقوم بتدريب المدافعين , فنصيحة لوجه الله قم انت بتمرينهم أفضل لك ولنا , أنا لم أرى فى حياتى دفاع الخط يُطبق " بالورب " الا فى الزمالك !

ماهو هو الشىء الذى يتسبب فى فقدان الزملكاويه لكثير من حسناتهم , من خلال بطىء حركته تارة و كسله تارة أخرى , وعشمه فى المهاجمين الى جانب قدرته الرائعة على تغطية الاوفسايد للخصوم , الاجابة : محمود فتح الله رسالة لمجلس ادارة نادى الزمالك : التجديد لفتح الله حرام شرعاً


رامى يوسف 

جرافيك : محمد صابر 


 

 شارك برأيك من يستحق التجديد و البقاء و من يستحق الرحيلtwiztvz












Read 14176 times Last modified on الأحد, 25 أيار 2014 22:43

zamalek.tv

Connet With Us

اتصل بنا

Tel: 00201001230617

Email: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

Website: http://www.zamalek.tv

 

Our Sponsors