خواطر 7 خطيئة فييرا

Written by  رامي يوسف
Published in رامي يوسف
السبت, 25 أيار 2013 20:23
Rate this item
(0 votes)

خواطر 7 خطيئة فييرا

 


Advertisement





 

إنسحاب الاهلى ليس شهادة ضمان للفوز بلقب الكأس .

 

 

 

كثير من الناس يظن بأن انسحاب الاهلى من بطولة الكأس قد مهد الطريق للزمالك لحصد اللقب وهذا غير صحيح , فكثيره هى البطولات التى خسرها الزمالك دون تدخل من الاهلى سواء كمنافس داخل الملعب او خارجه ! , واقرب مثال هو خروج الاهلى من كأس مصر 2011 ومع ذلك خسر الزمالك اللقب امام انبى فى النهائى , كذلك حقق الزمالك كل بطولاته المحليه والسواد الأعظم من  بطولاته الافريقيه فى وجود الاهلى ! , وكانت أخر بطولة افريقيه قد حققها الزمالك قد شهدت تزيل الاهلى لمجموعته وقت أن كان الزمالك بطلاً للقاره "حتى لا ينسى كل شخص تاريخه" ! , اذٍ فوجود الاهلى ليس هو العقبه التى قد تمنع الزمالك من حصد لقب وعدم وجوده ليس شهادة ضمان للفريق بأن يزفر بالكأس , الامر يتوقف على مدى استعداد الفريق ومدى قدرة الاعبين والجهاز الفنى على تحمُل المسئوليه , الامر يحتاج لأن يستعيد الاعبون تركيزهم ويستعيد الجهاز الفنى هدوءه , وأن يتعامل الجميع مع البطوله بشىء من الهدوء وكثير من الحذر وبرغبة اقوى واعنف فى الفوز ببطوله يضمنها الفوز ب 5 مباريات فقطـ !, والاهم هو ان يقوم كل شخص داخل المنظومه بدوره على أكمل وجه , المجلس يحاول قدر الامكان حل أزمة المستحقات وحسم ملف التجديد وبخاصة التجديد للاعب المُجتهد وصاحب المستوى الرائع هذا الموسم ابراهيم صلاح خاصة وان ابراهيم متمسك بالزمالك الى اقصى درجه والاعبون عليهم استعادة تركيزهم وتأجيل ملف المستحقات حتى أخر الموسم , فالبطوله حينما ستتحقق ستُسجِل تاريخ من نور لكل لاعب فى الفريق وترفع من اسهمه لدى جماهير نادى الزمالك العاشقه للكيان ولكل ما يتعلق به , الى جانب زيادة المكافأت الماديه ومكاسب اخرى عديده سيجنيها الاعبون اذا ما حققوا بطولتى الدورى والكأس هذا الموسم ولا ارى فى الامر صعوبه فقط اذا ما التزم الجميع بدوره , إداره ولاعبين الى جانب عودة الجهاز الفنى وبخاصة فييرا الى هدوءه وابتعاده عن الحرب التى ساقها اليه الاعلام الاحمر حتى يخرجوه عن تركيزه . بإختصار وجود الاهلى فى المربع الذهبى  لا يعنى استحالة تحقيق الدورى وعدم تواجده فى الكأس لا يعنى سهولة تحقيقها , الأمر متوقف على قناعة لاعبى الزمالك بأن فى مقدورهم تحقيق البطولتين ! .

 


 

هل أخطأ فييرا بإعلانه عدم التجديد للزمالك فى الوقت الحالى ؟!


تعجلت يا ابو ياسين ! , قرارك خاطىء مليون % وسيجعل الجميع متوتراً وسيقلل من تركيزك وتركيز الاعبين وسيقلل تماما من لُحمة الفريق , قرار سيمنح الاعلام الاحمر الفرصه لكى ينهش بلحم الفريق أكثر وسيخلف وراءه فجوات كبيره فى العلاقه بينك وبين النادى ربما تزيد الامر سوءا عما هى عليه , سيفتح باب الشائعات وسيهدم استقرار الفريق الذى تعبت انت ومعاونوك طويلا للحفاظ عليه , عليك الان بالتراجع عن قرارك فالوقت الذى اخترت الاعلان فيه عن القرار صعب وحساس للغايه  ,ولا يحتمل اى خطأ قد يعصف باستقرار الفريق تماما , سيد فييرا اسمعها منى بصدق لو خسر الزمالك بطولتى الدورى والكأس هذا الموسم فإن السبب الاول سيكون اعلانك لهذا القرار!, بالطبع لن يكون السبب الوحيد ولكنه سيكون السبب الاقوى والاهم , وربما يُعلق كل فاشل فشله وقتها على قرارك الخاطىء وتعجلك اعلانه دون دراسة مسبقه للموقف , فمصر ليست المانيا حتى يُعلن البايرن تعاقده مع بيب ويستمر يوب هاينكس فى نجاحاته فالاعب المصرى لا يمتلك نفس ثقافة الاعب الالمانى حتى يتفهم الامر ولا يؤثر على تركيزه , وربما تكون  تلك المقارنه أيضاً غير عادله  ! , فالبايرن اخبر هاينكس بعدم التجديد  ليس العكس كما حدث من فييرا هذا أولاً, وثانيا ان القادم لبايرن هو بيب جوارديولا صاحب الإسم الكبير والنجاح العظيم مع البلوجرانا ,  أما القادم للزمالك فهو مجهول ,  ولا نضمن بأى حالٍ من الاحوال أن يُكمل ما بدءته أنت ! ,  فالعقليه هنا معروفه ولا تعترف بثقافة البدء من حيث انتهى الاخرون ! .



هل هناك مشروع وضع على اساس علمى لبناء فريق قادر على الفوز بالبطولات ؟

 


 

هل تم التعاقد مع فييرا على نفس الأساس الذى أتم عليه دورتموند الاتفاق مع يورجن كلوب ؟! , دورتموند وقت ان تعاقد مع كلوب كان يشبة الزمالك فى كل شىء , غياب لسنوات عن منصات التتويج , فرق بالكامل تتغير , مدربين تتبدل , ولا يحدث جديد , ازمات ماليه باتت تهدد النادى بالإفلاس  , كل ما فعلته ادارة بورسيا هى ان رأت فى تجربة كلوب مع النادى الصغير فى المانيا " ماينز " والذى صنع منه يورجن فريق قوى بأٌقل حتى من إمكانيات دورتموند الضعيفه ! رأوا فيه انه القادر على القيام بمشروع بناء فريق قوى بأٌقل إمكانيات مُمكنه , واتوا به واعطوه كل الصلاحيات ولم يتدخل احد فى عمله ولم يتركوا له عناصر فاسده فى الفريق وجعلوه ملكاً داخل النادى يأمر فيُطاع وأستطاع الرجل أن يصنع فريق قوى حصد لقب الدورى الالمانى موسمين متتاليين وها هو الأن يصل الى نهائى الويفا شامبيونزليج ويُقصى فى طريقة ريال مورينيو القوى ! , فهل تعاقد الزمالك مع فييرا على هذا الاساس ؟! هل اعطوه كل الصلاحيات لإعداد مشروع بناء فريق شاب يستطيع تحقيق البطولات بأٌقل الامكانيات نظراً لما يعانيه نادى الزمالك من ازمات ماليه طاحنه ؟! , بالطبع لا


لا أحد ينكر دور الاموال فى كرة القدم , لا أحد ينكر انه بالمال قد صنعت فرق اسماً وبطولات كبيره فى اوروبا كتشيلسى مثلا !, ولكن تجربة دورتموند أكدت انه لازالت الغلبه للعقل والعلم !, فإن من يملك جماهير عظيمه كجماهير دورتموند ويملك عقولاً مستنيره تخطط جيداً للمستقبل وتسعى جاهده لبناء مشروع قائم على أسس علميه وتأتى بالرجل المناسب ليضع خطة هذا المشروع وتوفر له الدعم الكافى لتحقيقه ,, قادر على تكرار التجربه , ونحن كزمالك نملك عنصر الجماهير العظيمه , ولكن اين هذا العقل المستنير ؟!


هى رساله لكل العقول الزملكاويه المستنيره والقادره قانوناً على خوض الانتخابات انقذوا الزمالك ! , الزمالك ليس بحاجه الى رجل اعمال غنى وليس بحاجه الى صاحب صوت عالى وعقل خالى , الزمالك بحاجه الى عقل , عقل يملك مشروع , مشروع دورتموند وليس مشروع النهضه .

 


 

سُم القنوات الرياضيه القاتل والذى يتناوله جزء كبير من جماهير الزمالك يومياً !

 

 


هى قنوات قائمه فى الاساس على إرضاء أغلبية الجمهور المُنتمى بالطبع للأحمر , دائماً ما يحاولون ايهامك بأشياء غير صحيحه , لا ادرى صديقى وعزيزى الزملكاوى كيف يمكنك تصديقهم بل دعنى أتعجب من قدرتك , كيف يُمكنك الصبر بالساعات على مشاهدة مثل هذا العبث ؟! , وكيف لك أن تصدق أن هؤلاء يريدون الخير للزمالك حتى تستمع اليهم بإنصات وتردد ما يقولون ؟! , كيف إستطاعوا ان يسحروك ؟! وكيف استطعت أنت أن تُسلم عقلك لهم ؟! عزيزى إن الله قد منحك عقلاً وعينان واذنين ترى وتسمع وتُحكم عقلك , لماذا يهوى كثيراً منا ان يُلغى عقله ويكتفى بأذنيه ويرتدى بمحض ارادته نظاره كاذبه تُعمِى عيناه عن رؤية الحق ؟! , هل صدقتهم وهم يرددون كلاماً غريب ككلامهم عن ان عودة شيكابالا ستقضى على جماعية الفريق ؟! هل تشاهد الدوريات الاوربيه ؟ هل تشاهد برشلونه مثلا ؟! هل لديك شك ان برشلونه فى اخر عشر سنوات هو الفريق الاكثر جماعيه وامتاعاً فى العالم ؟ هل تشك بأن برشلونه يملك ميسى ؟! وقبل أن يأتى ميسى من كان يحمل لواء المتعه فى برشلونه ؟! نعم صديقى صحيح سمعتك تقول رونالدينيو , نعم هو رونالدينيو رونالدينو  بدءها  والأن ميسى يُكمل المشوار وكلاهما ساحران ! لماذا لم تختفى جماعيه برشلونه فى ظل وجود اياً منهما او حتى فى الفتره الى قضوها سوياً  ومعهم تيرى هنرى ؟! أتدرى لماذا ؟! لان جماعية الفريق تحتاج الى لاعب صاحب مهارات خاصه لكى يقوم بحل اللعب من خلال قدرته على النزول واستلام الكوره والتخلُص من المدافع يلى الاخر حتى يمنح زملائه مساحه للتحرر , كما يفعل محمد ابراهيم مع فريق فييرا نفسه ! , محمد ابراهيم اذا غاب غاب الاداء الجماعى بسبب غياب الاعب صاحب المهاره القادر على خلخله دفاع المنافس وتجميع اللعب فى منطقة تخلو بها منطقه اخرى للزملاء ! , بإختصار أداء جماعى يعنى تواجد لاعبين فى وسط الملعب اصحاب مهارات خاصة فى التسلُم والتسليم والمرور والتحرك بدون كره , والقدره على تبادل الادوار وتبادل الكره بسهوله وهى صفات لا تتواجد إلا فى الاعب "الحريف" – إنيستا تشافى ميسى بيدرو فيا وحتى الارتكاز الصريح بوسكتس –صاحب الواجبات الدفاعيه فى وسط الملعب -  يمتلك لاعب صاحب مهارات مميزه  وبعيداً عن شيكابالا وقيمة شيكابالا التى لا يُنكرها الا جاحد او حاقد او جاهل  فنصيحتى لك عزيزى  هى ألا تسلم رأسك لاحد فقد منحك الله عقلا مثلك مثل من تنتظر منه ان يملأ رأسك  فالتفكير لا يميت صاحبه !.

 


الوايت نايتس ومؤتمر العامرى فاروق

 

 

 

الإفراج عن الخال هو أكبر دليل على أن الداخليه لا تملك ذرة إتهام للوايت نايتس كما ذكرنا , مبروك البراءه للخال ..

 

 


 


فى مثل هذا اليوم

 

 

 

 

 

فى الـ 25 من مايو فى العام 2008 بينما كان أسرتى وأصدقائى وغيرهم ينتظرون المساء ليحتلفون معى بعيد ميلادى الـ 22 كنت أنا أنتظر المساء بلهفه شديده لا لأجل الاحتفاء بعيد ميلادى والذى لا أحب عادة الإحتفاء به , ولكن لاجل لقاء الحبيب فيومها كان موعد نهائى كأس مصر بين الزمالك وإنبى , وكنت اتشوق بلهفه لأن أرى الحبيب وهو يعود الى أمجاده من جديد حاملا كأس غاليه غابت لسنوات وفرحه يستحقها عشاق الأبيض الرائعين فى كل مكان , ورغم أنه كان وقت امتحانات أخر العام ولكن لم يشكل ذلك حائلا دون لقاء الحبيب , فقد كنت أرى حولى الكثير من عشاق الزمالك منهم من جاء من الامتحان مُباشرة ومنهم من لدية امتحان فى اليوم التالى للمباره , عائلات بأكملها حاضره , اطفال , فتيات , ودخلة الوايت نايتس التاريخيه - يارب الكاس – كُل ذلك وأكثر علامات ميزت هذا اليوم الذى لن يُمحى أبداً من ذاكرتى , يوم العوده لمنصات التتويج اليوم الذى اشتقنا له واشتاق لنا , يارب إجعل هذا اليوم قريب ..

 



رامي يوسف






خواطر 4 رفع الالتباس عمن لا يُفرق بين المايوه واللباس









Last modified on الإثنين, 19 أيار 2014 11:23

zamalek.tv

Connet With Us

اتصل بنا

Tel: 00201001230617

Email: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

Website: http://www.zamalek.tv

 

Our Sponsors