رامي يوسف

رامي يوسف (87)

 

 


فى السطور التالية سنحاول أن نضع حضراتكم على مقربة من استعدادت الفريق الأول لكرة القدم بنادى الزمالك للموسم الجديد و بدايته مباراة السوبر المصرى أمام الغريم التقليدى يوم 14 سيبتمبر المقبل , اقتربنا من الفريق فى المباريات الودية التى خاضها مؤخراً و حاولنا التعرف على أبرز طرق اللعب التى يقوم العميد بتجربتها , و مدى قدرة اللاعبين على التعامل مع فكر المدير الفنى , حالة الانسجام الى اين وصلت فى ظل تكوين فريق جديد , من من اللاعبين استطاع ان يحجز مكاناً اساسياً فى رأس حسام حسن , و من لازال يحاول الوصول الى المستوى المأمول , كل ذلك سنتعرف عليه فيما يلى :

فى البداية علينا أن نذكر شيئاً مهماً

فترة اعداد الزمالك حتى الان تواجه مشاكل عديدة أبرزها عدم وضوح الرؤية حتى الأن حول المعسكر الخارجى الى جانب غياب العديد من اللاعبين للانضمام للمنتخبات المختلفه , و بالتالى يواجه الجهاز الفنى مشكلة كبيرة فى اختيار افضل تشكيلة لاعبين ممكنه لخوض مباراة السوبر , فحتى كوفى سيسافر اليوم الى بوركينا و سيعود قبل اللقاء ب 3 أيام و لاعبى المنتخب الاول فى مصر سيعودون قبل اللقاء بأيام قليلة أيضاً , و فترة الاعداد دائماً ما تكون هى الفترة الأهم طوال الموسم , و هى التى يعكف الجهاز فيها على تجهيز اللاعبين بدنياً و فنياً و نفسياً للموسم الجديد , الى جانب العمل على زيادة مدى الانسجام بين المجموعة و يعتاد فيها اللاعبون على فكر المدرب و يتعرف خلالها المدرب على مستويات لاعبيه , ويستطيع ان يصحح من أخطاءهم و يعالج السلبيات قبل بداية الموسم , كذلك يعتمد طريقة لعب او اكثر و يمرنهم عليها فلا تحدث فجوه فى المباريات ما بين فكر المدرب و قدرة اللاعبين على التنفيذ , أنا لا أعطى المبررات لحسام حسن , و لكن هى الحقيقة التى لابد و ان نضعها أمام حضراتكم .

zIFvWj


و الأن لنبدء القراءة فى فكر العميد المُستهدف فى فترة الاعداد

حسام حتى الأن يفضل طريقة 4-3-3 من خلال مثلث فى وسط الملعب رأسه للأمام وقاعدته للخلف , و هى الطريقة المفضلة لدى المدرب الايطالى الكبير كارلو انشيلوتى , المدير الفنى الحالى للريال مدريد و و هى بالطبع الطريقة التى يعتمد عليها كارلو مع الريال

433

تلك الطريقة تعتمد على مثلث فى وسط الملعب يمثلة لاعب وسط مدافع ايمن و لاعب وسط مدافع ايسر و لاعب محورى يلعب أمام الدائرة وقت امتلاك فريقة للكرة و خلف الدائرة كلاعب ارتكاز صريح وقت فقدان فريقة للكرة او فى الحالة الدفاعية , و تعتمد الخطة الرقمية 4-3-3 بشكل كبير على ثلاثى وسط يمتاز بالقدرة على اداء الواجبات الهجومية الى جانب المهام الاساسية للاعب الارتكاز و هى معروفه للجميع , فبالتالى ثلاثى الوسط مطالب طوال المباراة بأداء أدوار مركبه , وهى ما يحتاج أولاً لقدرات شخصية مميزه , الى جانب قدرات بدنيه هائلة ومرونه تكتيكه تمكن اللاعب من التحول من توظيف الى أخر دون ان يخرج عن تركيزه او يُحدث نوع من الخلل فى جسد الفريق , و هى المشكلة الكبيرة التى واجهت ميدو فأثناء التحول من طريقة الى أخرى او بالاعتماد على طريقة تحتاح الى ادوار مركبة كان يحدث خلل كبير فى شكل الفريق و اتزانه مما أفقد الفريق الهيبة الهجومية و الثبات الدفاعى فى أغلب الأوقات – و هى بالمناسبة مسئولية من اعد الفريق فى بداية الموسم , وليست مسئولية ميدو – و ان كان ميدو يتحمل جزء من المسئولية نتيجة اصرارة على الاعتماد على طرق لعب لا تناسب قدرات لاعبيه ..

على النقيض تماماً كانت عملية التحول التكتيكى تتم فى فترة المدرب البرتغالى جورفان فييرا بسهولة كبيرة نتيجة وجود معد بدنى ومخطط أحمال على مستوى مميز و هو البرازيلى ماركو , الذى قاد فترة اعداد مميزة جداً لفريق الزمالك , لم تمكن الفريق من الظهور بمستوى بدنى مميز فقط , ولكنها ساعدت المدير الفنى فى التحول التكتكيى داخل المباراة دون حدوث خلل فى شكل الفريق او تنظيمه سواء دفاعياً او هجومياً

لذلك فالمطلوب الأن و بأسرع ما يمكن التعاقد مع معد بدنى و مخطط أحمال أجنبى و الا فعلى الجميع الا ينتظر شىء مثالى فى الموسم الجديد مهما بذل الجهاز و اللاعبين من جهد , فإذا ما صدق ابراهيم حسن فى وصف شقيقة حسام بأنه يملك فكر أعلى من كل الموجودين فى الدورى المصرى , والرجل يريد تطبيق طرق لعب حديثة و يحاول تطبيق طريقة لعب اشتهر بها كارلو انشيلوتى و حصد بها الريال بطولات مهمة عليه أن يستعين بأصحاب العلم حتى يعينوه على الوصول الى مبتغاه !

Ej0DMX

و الأن من هم اللاعبين الأوفر حظاً مع حسام حسن ؟

لا شك فى أن أحمد الشناوى قد استطاع حسم مركز حراسة المرمى لصالحة , فالكل يعرف الأن أن الشناوى هو الحرس رقم 1 فى نادى الزمالك حتى فى ظل غيابه عن فترة الاعداد نتيجة تواجده مع المنتخب الأول

خط الدفاع

لعب صالح موسى كل المباريات الودية كظهير أيسر ويبدو ان حسام خير الاعتماد على صالح فى هذا المركز حتى يستطيع توفير بديل لعبد الشافى لقناعة حسام بأن لاعب الزمالك العائد من الداخلية أحمد سمير لاعب وسط أكثر منه ظهير أيسر , صالح يدافع جيداً و لكنه يعجز تماماً عن الأداء الهجومى على الناحية اليسرى , ولكن لا شك بأن عبد الشافى سيظل هو حامل لواء الجبهة اليسرى فى الزمالك .

قلب الدفاع الأيسر : المنافسة لم تحسم بعد بين دويدار و ياسر ابراهيم و القادم الى المواجهه اسلام جمال

قلب الدفاع الايمن : حسمها على جبر لصالحه بشكل كبير

الظهير الايمن : المنافسة بين ثلاثة لاعبين هم على الترتيب : حازم امام , عمر جابر , رضا العزب , لاحظ الترتيب جيداً

وسط الملعب الدفاعى : بشكل كبير حجز كوفى مكاناً اساسياً , معروف يوسف هو الاقرب لدور رأس المثلث كونه لدية القدرة على اللعب فى مركز 10 و التحول بعد ذلك الى دور لاعب الارتكاز , ولكن الامر يحتاج لاهتمام كبير بلياقة معروف يوسف فهذا التوظيف يحتاج لجهد بدنى و ذهنى كبير , و المكان الثالث الاقرب اليه بالترتيب – توفيق – شعبان – ابراهيم صلاح , و ان كانت مشكلة توفيق الاخيرة قد جعلت ابراهيم صلاح يقترب بشكل اكبر .

و سط الملعب الهجومى : ايمن حفنى بلا ادنى شك حسم مركز صانع الالعاب لصالحه , أحمد سمير ليس ببعيد عن حسابات العميد – أحمد عيد عبد الملك بنسبة كبيرة حجز مكاناً اساسياً , فحسام يعتمد بشكل كبير على عيد كرأس حربه وهمى يلعب على الناحيه اليسرى العكسيه و يتحول الى رأس حربة فى كثير من الاوقات , عيد ناجح فى هذا الدور بشكل كبير واحرز العديد من الاهداف و ان كانت التجارب الوديه الحاليه لا ترقى للمستوى الذى يمكن من خلاله تقييم مستوى عيد بشكل مثالى .

مصطفى فتحى ايضاً سيكون له دور كبير مع حسام حسن , العميد يوليه اهتماماً خاصاً , الى جانب مؤمن زكريا الذى تأكد بقاءه على الاقل حتى يناير فحسام يفضل ان يلعب مؤمن فى احد مراكز صناعة اللعب فيما كان يفضل ميدو ان يلعب مؤمن كلاعب ارتكاز مساند

فى حال الاعتماد على احد الطرق التاليه : 4-2-3-1 او 4-2-2-2 دور معروف يوسف يتحول من الوسط الدفاعى الى الوسط الهجومى .

مركز رأس الحربة : لا يستطيع أحد ان يجزم بأن هذا المركز قد حُسم بعد , المنافسة بين خالد قمر – أحمد على - باسم مرسى و أخيراً محمد عبد المجيد على أشدها , و سيسيه فى الطريق , و لا أعتقد ان حسام يولى أوباما اهتماماً يمكننا من ان نضعه ضمن اللاعبين المتنافسين .

و الأن مع شرح موجز لأبرز الخطط الرقمية التى اعتمد عليها حسام فى المباريات السابقة ..

كما سبق و ذكرنا تبقى الطريقة الرئيسية التى يبدء منها حسام ثم يتحول عنها هى 4-3-3 و كما سبق و ذكرنا ايضاً فهى طريقة مرنه يمكن تحويلها الى اكتر من طريقة من خلال استبدال مراكز بعض اللاعبين دون الحاجه لحدوث تغييرات من الخارج او من من خلال الاعتماد على الخارج فى حال ما لم يضم التشكيل لاعب قادر على اداء الوظيفتين

4-2-3-1

4231


بكل سهولة يتم تثبيت رأس مثلث دائرة الارتكاز كلاعب فى مركز 10 و يتم تحويل ثنائى القاعدة كإرتكاز صريح فى مركز 6 و ارتكاز مساند فتتحول 4-3-3 الى 4-2-3-1

4-2-2-2

4222

 

يتم سحب احد لاعبى الارتكاز و استبداله بمهاجم و تتحول 4-3-3 الى 4-2-2-2 من خلال ثنائى ارتكاز و جناحين للداخل و رأسى حربه , ولكن فى ظل الاعتماد على هذه الطريقة يفضل تثبيت الظهيرين او احدهما على الاقل او الاعتماد على ثنائى فى صناعة اللعب يجيد الادوار الدفاعية 


و المهم ..

أن كل ما سبق يبقى مجرد تكهنات جاءت من خلال متابعة ما مر من فترة الاعداد , يمكن ان يكون صحيح بنسبة كبيرة او خطأ بنسبة أكبر , و لكن الأهم هو أن يتم التركيز بشكل كبير على عدة أمور أهمها , التغلب على غياب عناصر عدة عن فترة الاعداد , ضرورة احضار مخطط احمال و معد بدنى متخصص , ضرورة خوض مباريات ودية مع فرق قوية لكى يتمكن الجهاز من الوقوف على المستوى الحقيقى للاعبين , ضرورة توفير الهدوء و الاستقرار للفريق , وعدم التدخل بأى شكل من الاشكال فى عمل الجهاز الفنى او الحديث عن لاعب او نقد أخر من قبل الادارة كما حدث من قبل .

 

 

رامى يوسف 

جرافيك : ربيعى محمد

 

zamalek.tv twi ztvz


Comments ()

و بلادى لا تعرفُ الشغف

Written by
Published in رامي يوسف
السبت, 15 آذار/مارس 2014 12:22

ليلة إرتداء التاج

Written by
Published in رامي يوسف
الأحد, 26 كانون2/يناير 2014 20:22

عدسات خارقة

Written by
Published in رامي يوسف
الجمعة, 20 كانون1/ديسمبر 2013 19:49

zamalek.tv

Connet With Us

اتصل بنا

Tel: 00201001230617

Email: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

Website: http://www.zamalek.tv

 

Our Sponsors